منطقة جاليات الشمال تخلد ذكرى 17 يونيو

شارك الموضوع على

خلد اليوم فرع الشهيد محمد لعروصي وركة، التابع لقطاع اللل عنداللا ، ذكرى 17 يونيو بحضور أطر الفرع و بإشراف مسؤول المنطقة الشمالية و نائبه و مكتب القطاع الل عنداللا و كذا مكتب رابطة اتحاد الطلبة للمنطقة الشمالية، و في ختام الحدث تم اصدار بيان تضامني مع جماهير الارض المحتلة

بيان

بعد 49 عاما تتجدد ذكريات و طموحات الشعب الصحراوي منذ انطلاقة الحس القومي في أواسط عام 1970، إنها انتفاضة الزملة التي أضحت نبراسا لرفض الاستعمار و الوجود الأجنبي و رفع شعار “لا ” في وجه إدارة اسبانيا و قيمها و سياساتها. نفس التوجه الذي قاده سيدابراهيم بصيري في 17 يونيو 1970 و رفاقه المقتنعين بالنصر و لو بعد عقود، نفس التوجه ظل دافعا للصحراويين طيلة العقود الأربعة الماضية، و هو ما يحرك ضمائرنا الجمعية لتعزيز قيمة وجودنا من خلال التجسيد الفعلي للمقاومة و الصمود، و هذا هو نداؤنا في جاليات الشمال للحفاظ عليه و ترسيخه في عمق اجيالنا و منظومتنا الوطنية. بهذه المناسبة التي نحتفل بها كتذكير لرفض الاستعمار، نوجه في جاليات الشمال كامل تضامننا مع أبناء الشعب الصحراوي الذي يرزح تحت قهر الاحتلال المغربي و طغيانه و يقود يوميا صورا شجاعة للمقاومة و التحدي. نطالب و بإلحاح بإطلاق سراح عالي السعدوني و مجموعة شباب مدينة السمارة المختطفين، و ندعو المنتظم الدولي إلى الوقوف بحزم ضد جرائم الإنسانية التي تدبر العنصر الصحراوي في جميع الميادين. ندعو الصحراويين إلى توحيد كلمتهم و توجيه سهامهم نحو كل من يمثل الدولة المغربية و جبروتها و المتآمرين على مستقبل الشعب الصحراوي، خصوصا داخل الأراضي المحتلة التي تعد ساحة مفتوحة للمواجهة ضد عدوان بوليس و مخابرات الاحتلال المغربي. في الوقت الذي يستحضر شعبنا هذه الذكرى و ما رافقها من زخم وطني أعطى إشارة انطلاق جوهرية في مسيرة التحرير فالواجب يحملنا لصيانة العهد و تقوية جبهتنا الداخلية و صد كل المخططات التي تحاول الدولة المغربية اللعب عليها بهدف تهديم مشروعنا الوطني و محاولة طمس روح النضال في اوساط أبناءنا و بناتنا. قوة، تصميم و إرادة لفرض الاستقلال و السيادة. مكتب جاليات الشمال بتاريخ:17/06/201

السابق
إحالة شابين صحراويين على السجن “لكحل” بالعيون المحتلة.
التالي
مرصد حقوق الإنسان بمقاطعة كانطابريا يقف بقوة الى جانب جماهير شعبنا بالمناطق المحتلة بالتوازي مع تصاعد القمع المغربي هناك