حكم جائر في حق معتقل سياسي صحراوي و آخر يعلق إضرابه المفتوح عن الطعام :

أصدرت المحكمة الابتدائية بالعيون المحتلة يوم أمس الاثنين الموافق ل 29 أبريل 2018 حكما جائرا و قاسيا على المعتقل السياسي الصحراوي “عالي بوجمعة السعدوني” بالسجن سبعة أشهر و غرامة مالية تقدر بآلف درهم مغربي مع تعويض الضحية المزعوم بخمسة آلاف درهم مغربي.

و بعد سلسلة من التأجيلات جاء الحكم الظالم إثر محاكمة انعدمت فيها أبسط شروط المحاكمة العادلة، حيث شهدت الحكمة الابتدائية بالعيون المحتلة طيلة الجلسات الثلاث الماضية حصارا أمنيا خانقا تهدف من خلاله الدولة المغربية إلى منع ولوج المتضامنين الصحراويين الى قاعة الجلسة، مما يعد مساسا بمبدأ علنية الجلسات.

فيما رفض القاضي ملتمسي هيئة الدفاع الممثلين في استدعاء الشرطي الضحية المفترض و استدعاء شهود النفي، وهو مايعد خرقا للضمانات المنصوص عليها في المادة 14 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.

ومن جهة أخرى أعلن المعتقل السياسي الصحراوي عضو مجموعة رفاق الوالي “الحسين البشير إبراهيم” تعليقه لمعركة الإضراب المفتوح عن الطعام الذي بلغ يومه 23 بعد إستجابة جزئية لملفه المطلبي من طرف إدارة سجن اللوداية جنوب مدينة مراكش المغربية.

السابق
السياسي المناضل.
التالي
ادارة السجن المركزي القنيطرة تنتهج سياسة الإهمال الطبي المتعمد في حق المعتقل السياسي ااصحراوي سيد البشير علالي بوتنگيزة.