الأمم المتحدة: مباحثات جنيف الثانية ناقشت كيفية التوصل إلى حل عادل وواقعي يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.

شارك الموضوع على

جنيف (سويسرا) 22 مارس 2019 : أكد المبعوث الأممي إلى الصحراء الغربية السيد هورست كوهلر، أن الجولة الثانية من مباحثات جنيف، ناقشت وبشكل معمق كيفية التوصل إلى حل سياسي مقبول من لدن الطرفين لقضية الصحراء الغربية، يكون واقعيا وعمليا ومستداما، وعلى أساس متوافق وعادل، من شأنه أن يكفل للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2440/2019.

كما أوضح المبعوث الأممي في بيان صحفي، عصر اليوم خلال ندوة صحفية بمقر الأمم المتحدة بجنيف، أن الجولة الثانية من المباحثات مرت في أجواء يسدوها الصراحة في النقاش، والإحترام المتبادل بين طرفي النزاع في الصحراء الغربية جبهة البوليساريو والمغرب، والبلدين المراقبين موريتانيا والجزائر.

هذا وأشار البيان، إلى ترحيب الوفود بالدفعة الجديدة التي تمخضت عن إجتماع الطاولة المستديرة الأول في ديسمبر العام الماضي، وكذلك إلتزامهم في مواصلة المشاركة في العملية السياسية التفاوضية بشكل جاد ومحترم، والإتفاق على ضرورة بناء المزيد من الثقة بين طرفي النزاع جبهة البوليساريو والمغرب.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر مقربة من الوفود التي شاركت في أشغال الطاولة المستديرة الثانية، إتفقت على عقد الجولة الثالثة من الطاولة المستديرة قبيل هذا صيف دون تحديد مكان إنعقادها.

مراسلة : عالي إبراهيم محمد
جنيف / سويسرا

السابق
عادت والعود أحمد
التالي
جبهة البوليساريو تجدد عشية اليوم الثاني من مباحثات جنيف إلتزامها الكامل بالحل السلمي الذي يمنح للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.