مؤتمر الشباب الشيوعي الفرنسي يصادق بالإجماع على توصية حول الصحراء الغربية تدعو إلى دعم كفاح الشعب الصحراوي. 

باريس (فرنسا): صادق المشاركون في المؤتمرال42 لحركة الشباب الشيوعي الفرنسي بالإجماع على توصية حول الصحراءالغربية تدعو إلى دعم النضال والكفاح الذي يخوضه الشعب الصحراوي، منأجل ممارسة حقه في تقرير المصير، وتحديد مستقبله بكل حرية وديمقراطية،كما ينص على ذلك القانون الدولي، وقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدةومجلس الأمن الدولي. 

وجاء في نص التوصية : 

’’ بإعتبار الصحراء الغربية محتلة من طرف المغرب منذ1976، مانتج عنه كونها آخر مستعمرة في إفريقيا. وبالنظر إلى أن هذا الإحتلال الذي إرتكب العديد من الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان لاسيما الإعتقالات التعسفية، والتعذيب وسوء المعاملة ضد المدنيين الصحراويين، فضلا عن الجدار العازل في الأراضي المحتلة. 

وبالنظر إلى أحكام القانون الدولي التي تدعوا إلى إجراء إستفتاء بشأن تقرير المصير، الذي يضمن للشعب الصحراوي تحديد مستقبله بشكل حر ونزيه.

      وإننا ندين بشدة القرار الأخير للبرلمان الأوروبي الذي يدرج الصحراء الغربية  في إتفاق التجارة بين الإتحاد الأوروبي والمغرب، في إنتهاك للقانون الدولي وبالخصوص قرار محكمة العدل الأوروبية الصادر في ديسمبر 2016.

كما نجدد دعمنا للمعتقل السياسي الصحراوي النعمة أسفاري وكذلك زوجته كلود مونجان أسفاري، في نضالها من أجل إحترام الحقوق الأساسية لجميع النشطاء والمناضلين الصحراويين المحتجزين لدى السلطات المغربية. ونطالب من فرنسا الإلتزام بالدفاع عن هؤلاء الأسرى.

 ونؤكد من جديد تضامننا التام مع الشعب الصحراوي، وجبهة البوليساريو ومنظماتها الشبانية المتمثلة في إتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب، وإتحاد الطلبة في نضالهم من أجل إحترام الحق في تقرير المصير والسلام والعدالة. ‘‘

 

السابق
الجماهير الثائرة بآسا الصامدة تحتفل بمجموعة الصف الطلابي “رفاق الولى”.
التالي
سلطات الاحتلال تمنع المعتقلين السياسيين المطلق سراحهم مجموعة الصف الطلابي”رفاق الولى” من دخول العيون المحتلة.