ادارة جاليات الشمال تصدر بيان تضامني مع نضال الجماهير بالأرض المجتلة وجنوب المغرب.

وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات
جاليات الشمال

بيان

حينما يقطع الشعب الصحراوي كل هذه الأشواط و المراحل الصعبة من كفاحه الأسطوري، فإنه إنما يؤكد على قوة عزيمته و تحديه لكل المخاطر و الاكراهات و أن فرصة التراجع عن سبيل المقاومة غير ممكنة و لا تليق بأمانة النضال التي نحملها جميعا.
طريق المقاومة السلمية الحضارية الذي تنتهجه جماهير الشعب الصحراوي في الأراضي المحتلة و جنوب المغرب و المواقع الجامعية هو نموذج للوفاء و رفع راية الجهاد من أجل صون التراب الوطني و تذكير العدو الدخيل بحتمية هزيمته و جلاءه دون رجعة، كل صور المقاومة النبيلة اليوم في الشوارع مثلا تعطينا الدافع القوي كي لا ننسى مصيرنا و دورنا في أن نظل واقفين دون استسلام و دون مهادنة، فالمحتلين الدخلاء لا يهمهم سوى ربح الوقت و محاولة قتل روح المقاومة في الإنسان الصحراوي.
التعذيب و الاهانة التي تمارس على شعبنا و آخرها ما مورس على الإعلامية نزهة الخالدي التي اختطفت في ولاية الامن السري في العيون و غيرها من النساء و الناشطين، يعد تماديا غير مقبول من السلطات المغربية و امعانا في مواصلة سياسة العنف و التطهير العرقي الممنهج ضد مكونات الشعب الصحراوي، و العمل على تكميم كل الأفواه المطالبة بكشف جرائم الاحتلال المغربي، و هذا ما يدعونا اليوم إلى مطالبة كل القوى الدولية و الفاعلين السياسيين بتذكير الدولة المغربية بجرائمها و وقفها فورا و إدانة المتورطين في الجرائم الإنسانية التي تخطت فظاعتها كل الحدود!
لن نتوقف في جاليات الشمال عن المطالبة بوقف العنف اليومي ضد المطالبين بالحرية في شوارع الأراضي الصحراوية المحتلة و جنوب المغرب و المواقع الجامعية و إطلاق سراح المعتقلين السياسيين و في مقدمتهم معتقلي اكديم ازيك، و نؤكد أن المعطيات السياسية الراهنة التي انعشتها المفاوضات بين طرفي النزاع المملكة المغربية و جبهة البوليساريو ، هي فرصة لتقوية الجهود و تكثيف ضربات المقاومة و إرباك المحتل و أدواته القمعية حتى يذعن للحق و يعلن عن نهاية اطماعه في بلادنا.
قوة، تصميم و إرادة لفرض الاستقلال و السيادة
بتاريخ: 08/12/2018

السابق
المكلف بقسم الجاليات و الارض المحتلة بإتحاد الشبيبة الاخت:غلي السالك شكاف تبرق وسائل الإعلام ببيان تضامني.
التالي
الحركة التلاميذية في تحدي لقوات القمع المغربية.