جمعية فرنسية تحذر ”مجموعة أولفيا’’ من إنتهاك قرارت محكمة العدل الأوروبية بإستيرادها لزيت السمك القادم من الصحراء الغربية المحتلة.

لوهافر / فرنسا : وجهت الجمعية الفرنسية ”شاحنة صهريجية إلى الشعب الصحراوي’’ رسالة إلى رئيس مجموعة أولفيا، المختصة في إستراد زيت السمك ومشتقاته، توصل قسم الإعلام بتمثيلية البوليساريو بنسخة منها، تحذر من إستيراد حمولة زيت السمك القادمة على متن باخرة ‘ كاي باي’ من الصحراء الغربية المحتلة، إلى ميناء ‘فريكامب’ شمال فرنسا، عبر ميناء مدينة الطنطان، ثم أكادير قبل الوصول فرنسا، بإعتبار ذلك إنتهاكا للقانون الدولي وللعدالة الأوروبية.

وفي هذا الصدد، ذكرت الرسالة المؤرخة بتاريخ 24 أكتوبر 2018، رئيس “مجموعة أولفيا” بقرارات محكمة العدل التابعة للإتحاد الأوروبي المؤرخة في 21 ديسمبر 2016، و 27 فبراير 2018، التي خلصت إلى أن الإتفاقية بين الإتحاد الأوروبي والمغرب تعد باطلة وغير قانوني، في حال شملت الصحراء الغربية أو مواردها الطبيعية، دون إستشارة الشعب الصحراوي عبر ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو، مؤكدة أن المغرب والصحراء الغربية بلدان مختلفان ومنفصلان.

كما أشار نص الرسالة، إلى قرارات الأمم المتحدة، التي تعتبر منطقة الصحراء الغربية، أراضي غير متمتعة بالإستقلال الذاتي، ولا سلطة للمملكة المغربية عليها، ويظل تواجدها على أرض الصحراء الغربية هو قوة إستعمارية أجنبية، ولا يحق لها إعطاء أي ترخيص أو توقيع إتفاقيات إقتصادية مع الشركات الأجنبية للإستثمار في موارد هي ملك الشعب الصحراوي لوحده.

الجمعية الفرنسية، أشارت رسالتها إلى التوصيات الصاردت عن الندوة الدولية حول سيادة الشعب الصحراوي على الثروات الطبيعية وتطبيق القانون الدولي في الصحراء الغربية، التي إحتضنتها مدينة كونفروفيل لورشي، التي أشارت إلى جميع القرارات الأمم المتحدة والعدالة الأوروبية التي أكدت بشكل واضح أن كل الواردات من الصحراء الغربية، غير قانونية وتعد إنتهاك للقانون الدولي وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

السابق
قطاع الشهيد سيدي عثمان سيدي احمد بمدينة نواكشوط ينظم حركة صيام واسعة تضامنا مع معتقلينا في السجون المغربية
التالي
نص البيان الختامي للملتقى الخامس لرؤساء الجالية الصحراوية بفرنسا و دول الشمال